مورينيو يرفع شعار “الميراث الكروي” لتوجيه أسهمه نحو منتقديه

جوزيه مورينيو: أوجه حديثي لمن يمتلكون العقل جوزيه مورينيو (مدرب مانشستر يونايتد)

صوب البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد سهامه نحو الجميع بعد الإنتقادات المتزايدة التي لاحقته بعد خروج مانشستر يونايتد من بطولة دوري أبطال أوروبا هذا العام بعد خسارته من إشبيلية.

وأنفجر مورينيو غضباً خلال مؤتمراً صحفياً قبل مواجهة برايتون غداً بكأس الإتحاد الإنجليزي ، حيث قال مورينيو في تصريحاته التي نقلها موقع البرنابيو:لن أهرب أو أختفي أو أبكي بسبب أنني سمعت بعض صافرات الاستهجان، لن أركض سريعا داخل النفق المؤدي للملعب، وفي المباراة المقبلة سأكون أول من يخرج للملعب. أنا لا أخاف من مسؤولياتي.

وأضاف:عندما كنت في عمر الـ20 لم أكن أي شيء في كرة القدم، كنت مجرد نجل شخص ما مليء بالفخر، والآن أنا في عمر الـ55 ولم أكن لأصل إلى ما وصلت إليه لولا العمل والعقلية والموهبة.

وتابع:أنا أتفهم منذ سنوات طويلة للغاية أن الأمر صعب بالنسبة لمن لا يحبونني بشأن تقبل حقيقة أن يروني فائز، الحقيقة أن أخر لقب حققته كان قبل 10 أشهر، فزت أيضًا على ليفربول وتشيلسي منذ مدة قصيرة، لكني خسرت أمام إشبيلية، هذا وقتهم كي يفرحوا.

وأردف:إن أردت الذهاب إلى الدوري الإنجليزي فقد كان أخر لقب تحقق موسم2012/2013 ، وفي 4 مواسم متتالية كان مركز يونايتد الرابع ثم الخامس فالسادس والسابع، لذا في أخر 4 سنوات كان أفضل مركز هو الرابع.

وواصل:هذا كان ميراثا كرويا وذلك يعني إن أردت التقدم للأمام فعليك التقدم خطوة بخطوة ، عندما وصلت ريال مدريد هل تعلمون كم كان عدد اللاعبين الذين شاركوا في ربع النهائي. كان تشابي ألونسو مع ليفربول وكاسياس فقط مع ريال مدريد وكريستيانو رونالدو مع يونايتد ، كل الآخرين لم يلعبوا ربع نهائي من قبل، وهذا أيضا ميراث كروي.

وأكمل:في أخر 7 سنوات أسوأ مراكز مانشستر سيتي كان المركز الرابع، وفي أخر 7 سنوات كانوا أبطال الدوري مرتين، والثالث في الطريق إن رغبت أن تقول ذلك ، هذا أيضا ميراث كروي، هل تعرفون ما هو الميراث؟.

وتابع:الميراث هو أن كيفن دي بروين وفيرناندينيو ونيكولاس أوتاميندي ودافيد سيلفا ورحيم سترلينج وسيرجيو أجويرو كانوا استثمارات من الماضي وليس في أخر سنتين، هل تعلمون عدد اللاعبين الذين رحلوا عن يونايتد الموسم الماضي؟ هل ترون أين يلعبوا؟ وكيف يلعبوا؟ وإن كانوا يلعبوا من الأساس؟.

واستطرد:يوما ما حينما أرحل عن يونايتد سيأتي مدرب من بعدي ويرى أسماء مثل لوكاكو وماتيتش وبالطبع دي خيا هنا منذ فترة طويلة، سيرى عقلية مختلفة وجودة مختلفة وخلفية للتعامل مع مواقف عدة.

وأضاف:الفرق المتواجدة بربع النهائي هي نفسها المتواجدة منذ عدة أعوام مثل برشلونة وبايرن ويوفنتوس وريال مدريد، وهناك أندية أخرى تتأهل مثل فريقي في إنتر وموناكو الموسم الماضي، هل سألتم أنفسكم لماذا تواجدت هذه الأندية في مكانها لعدة أعوام؟ بالتأكيد لسبب ما.

وأختتم مورينيو حديثه قائلاً:الأمر الجيد أن علاقتي مع الإدارة تسير على نفس الصفحة، نتوافق في كل شيء سواء في الاستثمارات التي لدينا أو التي ستصبح لدينا، لهذا الحياة جيدة وووظيفتي رائعة.

التعليقات

أخبار ذات صلة